الرئيسية » أخبار لبنان » لبنان دخل "غينيس" بصحن حمص بلغ وزنه 2056 كيلوغراما

لبنان دخل "غينيس" بصحن حمص بلغ وزنه 2056 كيلوغراما

تاريخ النشر: 09/10/25 | القسم : أخبار لبنان | 722 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

7omousدخل لبنان مساء السبت، موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية، عبر “صحن حمص بالطحينة” بلغ وزنه 2056 كيلو غراما، وذلك خلال مهرجان أقيم تحت خيم بيضاء في منطقة سوق الصيفي- وسط بيروت، في حضور وزير السياحة إيلي ماروني، النائب عمار حوري، مسؤولين عن موسوعة غينيس، رئيس جمعية الصناعيين فادي عبود وعضو مجلس إدارة الجمعية رامز نادر،و حشد كبير من المواطنين اللبنانيين وأجانب، إضافة الى مراسلي وسائل إعلامية لبنانية وعربية وأجنبية.

و قام حوالي 250 طباخا لبنانيا ومساعدوهم باعداد اكبر صحن حمص باستخدام اكثر من طنين من الحمص في تحد يحمل طابعا غذائيا ووطنيا على السواء.

وحضر ممثل لمؤسسة غينيس الى جانب مئات من المشاهدين للتاكيد على تحقيق هذا الرقم القياسي الذي تم من خلال خلط 1350 كيلوغراما من الحمص المطحون و400 لتر من عصير الليمون الحامض بالاضافة الى الملح والطحينة والثوم في طبق عملاق.

ثم تجمع الطباخون حول الطبق المزين بالارزة الخضراء، رمز لبنان، لتعلو اصواتهم بالنشيد اللبناني ويرقصوا الدبكة. وكان المنظمون اعلنوا في بيان تنظيم حدث وطني بهدف التاكيد على الاصل اللبناني للحمص وكذلك للتبولة واطباق لبنانية اخرى يطالبون بحق ملكيتها الفكرية لبيروت وليس لدول اخرى وخصوصا اسرائيل.

الوزير ماروني

وقدم للمهرجان الزميل ميشال قزي. وبعد جولة على أجنحة المعرض التي ضمت صناعات غذائية لبنانية، قال الوزير ماروني: “نعمل جاهدين للحفاظ على سيادتنا واستقلالنا، علينا أيضا الحفاظ على عاداتنا وتقاليدنا وإنتاجاتنا وإبداعاتنا، ف “صحن الحمص” هو من إختراع اللبناني منذ آلاف السنين، وإذا كان لدى إسرائيل نية في الإعتداء على إختراعاتنا، فنحن اليوم نقول لها لقد دخلنا ب “صحن الحمص” موسوعة غينيس، لنقول لها أن هذا الصحن هو ملك لبنان واللبنانيين”.

وتابع الوزير ماروني: “أن هذا النجاح هو تأكيد على الإنتاج اللبناني، وتمسكنا بكل شيء لبناني، وأنتهز الفرصة هنا للتأكيد على وقوفنا الى جانب الصناعة اللبنانية والصناعيين، الذين يحاولون رغم كل الصعوبات والتعجيزات التي تواجههم أن يبقوا صامدين. وبدوري أقول لهم أننا في أي موقع نتواجد فيه في المستقبل، سنساندهم مع ولادة الحكومة المعجزة في القريب العاجل في كل جهودهم”.

عبود

بدوره شرح عبود أهداف هذا المهرجان فقال: “أنه مهرجان إعلامي وإعلاني، لنقول لكل العالم وللبنانيين وأصدقائنا في العالم أن هذا الحمص هو لبناني، وبالتالي اليوم في أميركا يعتبرون أن الحمص هو طبق إسرائيلي، ذلك أن إسرائيل التي تصنع الحمص تعمل على كتابة “الحمص هو طبق تراثي إسرائيلي”. من هنا ومن هذا المهرجان نعلن للعالم أن هذا الشعار غير صادق وغير صحيح، كما ونقول لإسرائيل أن عليها أن لا تزعج لبنان بصناعته و”مش هينة الإحتكاك بصناعة لبنان”. ولنؤكد مجددا أن طبق الحمص هو من تراثنا نحن فقط”، معلنا عن “مهرجان طبق التبولة يوم الأحد بنفس التوقيت”.

لبنان دخل "غينيس" بصحن حمص بلغ وزنه 2056 كيلوغراما
إقرأ أيضاً :
  •  الحريري تستنكر وتتقدم بالتعزية من عائلة المصور شعبان والجسم الاعلامي
  •  سرقات بالجملة في لبنان بعد فلتان الوضع الأمني ....
  •  قانون "حظر تجول" على "الباعة الجوالين".. فأين يذهبون؟!
  •  المفتي قباني في رسالة السنة الهجرية: الاقتتال القادم لن يرحمنا متى أتى
  •  ليلاً: قتيلان بحادث سير مروِّع على أوتوستراد المطار