الرئيسية » إسلاميات » أثمــن أربع ساعــات فــي رمضــان

أثمــن أربع ساعــات فــي رمضــان

تاريخ النشر: 13/07/13 | القسم : إسلاميات | 493 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط


ــ الساعـة الأولـى ( أول ساعـة مـن النهـار _ بعـد صـلاة الفجـر )

 : قــال الإمــام النــووي رحمــه الله فــي كتــاب الأذكــار ( اعلــم أن أشــرف أوقــات الذكــر فــي النهــار الذكــر بعــد صــلاة الصبــح ) . وأخــرج الترمــذي عــن أنــس رضــي الله عنــه عــن النبــي صلــى الله عليــه وسلــم أنــه قــال : ( مــن صلــى الفجــر فــي جماعــة ثــم قعــد يذكــر الله حتــى تطلــع الشمــس ثــم صلــى ركعتيــن كانــت لــه كآجــر حجــة وعمــرة تامــة تامــة تامــة ) رواه الترمــذي وقــال حديــث حســن . وكــان النبــي صلــى الله عليــه وسلــم إذا صلــى الغــداة جلــس فــي مصــلاه حتــى تطلــع الشمــس حسنــاء . ونــص الفقهــاء علــى استحبــاب استغــلال هــذه الساعــة بذكــر الله تعالــى حتــى تطلــع الشمــس وفــي الحديــث ( اللهــم بــارك لأمتــي فــي بكورهــا ) . لــذا يكــره النــوم بعــد صــلاة الصبــح لأنهــا ساعــة تقســم فيهــا الأرزاق فــلا ينبغــي النــوم فيهــا بــل احيائهــا بالذكــر والدعــاء وخاصــة أننــا فــي شهــر رمضــان الــذي فيــه يتضاعــف الأجــر والثــواب . 

ــ الساعــة الثانيــة ( آخــر ساعــة مــن النهــار _قبــل الغــروب )

 : هــذه الساعــة الثمينــة تفــوت علــى المؤمــن الصائــم غالبــاً بالانشغــال بإعــداد الإفطــار والتهــيء لــه وهــذا لاينبغــي لمــن حــرص علــى تحصيــل الأجــر فهــي لحظــات ثمينــة ودقائــق غاليــة .. هــي مــن أفضــل الأوقــات للدعــاء وســؤال الله تعالــى _ فهــي مــن أوقــات الاستجابــة . كمــا جــاء فــي الحديــث ( ثــلاث مستجابــات : دعــوة الصائــم ، ودعــوة المظلــوم ، ودعــوة المسافــر ) رواه الترمــذي . وكــان السلــف الصالــح لأخــر النهــار أشــد تعظيمــاً مــن أولــه لأنــه خاتمــة اليــوم والموفــق مــن وفقــه الله لاستغــلال هــذه الساعــة فــي دعــاء الله .

 ــ الساعــة الثالثــة (وقت الذي بين المغرب والعشاء)

: وقت الذي بين المغرب والعشاء يغفل عنه الكثير … يفطر الناس ويجلسون أمام التلفاز أو النت … هذا وقت فيه جزء قرآن … احرص على أن تقرأ جزء قرآن بين صلاة المغرب والعشاء … لا تضيع الوقت الذي بين صلاة المغرب والعشاء…

 ــ الساعة الرابعة ( وقــت السحــر ) 

: السحــر هــو الوقــت الــذي يكــون قبيــل الفجــر قــال تعالــى ( والمستغفريــن بالأسحــار ) . فاحــرصي أخـتـي الصائــم علــى هــذا الوقــت الثميــن بكثــرة الدعــاء والاستغفــار حتــى يــؤذن الفجــر ، وخاصــة أننــا فــي شهــر رمضــان فلنستغــل هــذه الدقائــق الروحانيــة فيمــا يقــوي صلتنــا بالله تعالــى . قــال تعالــى حاثــاً علــى اغتنــام هــذه الساعــات الثمينــة بالتسبيــح والتهليــل : ( وسبــح بحمــد ربــك قبــل طلــوع الشمــس وقبــل غروبهــا ومــن آنــاء الليــل فسبــح وأطــراف النهــار لعلــك ترضــى ) . وقــال تعالــى : ( وسبــح بحمــد ربــك قبــل طلــوع الشمــس وقبــل غروبهــا ومــن الليــل فسبحــه وأدبــار السجــود ) . قــال الحســن البصــري رحمــه الله : ( الدنيــا ثلاثــة أيــام أمــا أمــس فقــد ذهــب بمــا فيــه ، وأمــا غــداً فلعلــك لاتدركــه ، وأمــا اليــوم فلــك فاعمــل فيــه ) .

 

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  الخشوع في الصلاة
  •  فنون المعاتبة .. ومعالجة الأخطاء
  •  لمـاذا نـدعـوا ولا يستجـَاب لَنَا ؟
  •  الإسلام وبناء الأسرة
  •  المدارج الخمس لتغيير النفس