الرئيسية » أخبار صيدا » أسامة سعد: يشرح اسباب ماجرى..

أسامة سعد: يشرح اسباب ماجرى..

تاريخ النشر: 13/06/18 | القسم : أخبار صيدا | 500 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

عقد اجتماع طارىء  في مكتب  أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد شارك فيه مفتي صيدا الشيخ سليم سوسان، وذلك لمعالجة الأوضاع الأمنية في مدينة صيدا ووضع حد للاشتباكات في عبرا .

وقد صرح كل من سعد وسوسان بعد الاجتماع ،فأكدا على أهمية الاستقرار وضبط الأمن في صيدا.

ولفت سعد في تصريحه الى  أساس المشكلة وقال: ” منذ يومين حصل حادث فردي في عبرا، وتم الاعتداء على شاب من أبناء صيدا بالضرب والترهيب وإطلاق النار، وأصيب بجراح، ونقل الى المستشفى. وبعد ذلك حصلت ردة فعل تجاه بعض المراكز التجارية التابعة للأسير. وأيضاً اليوم على سيارة نقل مياه لأحد المقربين من الاسير حيث تم الاعتداء عليها وتكسيرها.

ما قام به الأسير  اليوم لم يكن متوازناً  مع حجم المشكلة التي بدأت بحادث فردي.  هذا التصعيد الخطير والانتشار المسلح واطلاق النار العشوائي، وأيضاً اطلاق نار تجاه الشقتين الموجودتين في عبرا . كما جرى اطلاق نار من قبل الأسير تجاه حارة صيدا، علماً بأنه وكان هناك قرار من قبل حركة أمل وحزب الله بضبط النفس، والا يكون هناك رد من الحارة باتجاه مصادر النيران.

يضاف الى ذلك الزيوت التي رميت في الطريق ما تسبب بحوادث واصابة المواطنين بالأذى. ولم يحقق كل هذا التصعيد أي شيء.

وأضاف سعد: ” كل هذا التصعيد مرتبط بكلام سابق للأسير حول دعوته للتسلح والاستعداد للحرب والانخراط بحرب أهلية في لبنان، وقد ترجم هذا الكلام اليوم . حيث لم يكن هناك اشتباكات فعلية، وانما اطلاق نار عشوائي حيث أصيب أحد المواطنين وتوفي نتيجة اصابته برصاص أطلق من عبرا تجاه مارالياس – حارة صيدا، وهو سائق كميون صيداوي .

ودعا سعد الجيش اللبناني وقوى الأمن الى أخذ دورها في ضبط الوضع الأمني في صيدا ، وأن يتم ذلك بالسرعة اللازمة قبل حلول الليل.

بدوره الشيخ سوسان صرح مؤكداً أن  صيدا مدينة التنوع والتعدد والتي وقفت في الماضي والحاضر والمستقبل ضد أي حساسية وضد أي توجه طائفي أو أي فتنة مذهبية،و الجميع هم أخوة.

ولفت إلى أن السلاح هو سلاح من أجل تحرير فلسطين، و  صيدا مدينة الأوفياء والشرفاء وليس فيها جبناء أو عملاء . صيدا اليوم بأهلها وبقواها ومؤسساتها تدعو الجميع الى تصحيح اتجاه هذا السلاح باتجاه العدو الاسرائيلي.

وأكد سوسان على رفض  أي خطاب متطرف متزمت رفضاً قاطعاً، داعياً الجميع الى أن يعيشوا بمحبة ومتصالحين.

وقال: “عودوا الى أماكنكم صيدا ترفض هذه الحالة التي نعيشها اليوم رفضاَ قاطعاً

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  الحريري يتجول في أسواق صيدا
  •   خيمة صيدا لا تشبه الخيم الأخرى
  •  الاسير: كل ملف يكون تحت عنوان رفع الظلم سنقاربه بطريقة سلمية
  •  لحوم واسماك فاسدة في صيدا والقوى الأمنية داهمت وصادرت !!!
  •  غرفة صيدا: المستقبل ينسحب... وبرّي يفوز!