الرئيسية » أخبار فلسطين والشتات » دولة الفاتيكان ترحب باعتراف الأمم المتحدة بدولة فلسطين كخطوة نحو الحل

دولة الفاتيكان ترحب باعتراف الأمم المتحدة بدولة فلسطين كخطوة نحو الحل

تاريخ النشر: 12/12/2 | القسم : أخبار فلسطين والشتات | 861 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

 

رحبت دولة الفاتيكان بحصول فلسطين على اعتراف دولي واسع في الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس على أن يكون خطوة نحو مفاوضات للحل النهائي للقضية الفلسطينية تتمتع فيها مدينة القدس بوضع دولي خاص.

وقال بيان أصدرته قاعة الصحافة بالفاتيكان ان المقر البابوي “يتلقى بالترحيب” قرار الأمم المتحدة الاعتراف بفلسطين بوضع “الدولة غير عضو المراقب” مؤكدا أنه يرى أن هذا الحدث “لا يمثل في حد ذاته حلا كافيا للمشكلات القائمة في الاقليم”.

وأضاف البيان أن “المقر البابوي تابع بشكل مباشر وبمشاركة الخطوات التي أدت الى هذا القرار الأممي الهام” مشددا على أن الفاتيكان “سعت كي تبقى فوق الأطراف والتصرف في سياق طبيعتها الدينية ومهمتها الكونية واعتبارا لاهتمامها الخاص بالبعد الأخلاقي للمشكلات العالمية”.

وشدد على أن الفاتيكان ترى ضرورة إدراج تصويت الأمس لصالح الطلب الفلسطيني “في إطار محاولات التوصل لحل نهائي وبدعم من المجتمع الدولي للمسائل التي تناولها قرار الجمعية العامة رقم 181 الصادر في 29 نوفمبر 1947″ الخاص بالتقسيم الذي اعتبرته “الأساس القانوني لوجود دولتين إحداهما لم تقم خلال 65 عاما”.

وفي سياق متصل حرص البيان الرسمي لقيادة الكنيسة الكاثوليكية على التذكير أن “دولة الفاتيكان ومنظمة التحرير الفلسطينية وقعتا في فبراير العام 2000 اتفاقية مبادىء لدعم الاعتراف بوضع دولي خاص مكفول لمدينة القدس والتي تهدف بشكل خاص الى حماية الحرية الدينية والعقائدية والحفاظ على هوية القدس وطابعها الخاص كمدينة مقدسة”.

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  "حماس" تندد بقرار تدريس "الهولوكست" في مدارس "الأونروا"
  •  آن ديسمور مديرة جديدة للأونروا في لبنان
  •  تسعون عائلة في مخيم الجليل مهددون بالموت والتهجير
  •  هل فلسطين دولة افتراضية؟
  •  بالفيديو.. صفارات الانذار وحالات الهلع في جنوب اسرائيل