الرئيسية » أخبار لبنان » الاتصال الأخير للشهيد وسام الحسن: “أنا في بيروت”

الاتصال الأخير للشهيد وسام الحسن: “أنا في بيروت”

تاريخ النشر: 12/10/23 | القسم : أخبار لبنان | 492 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

الاتصال الأخير للشهيد وسام الحسن: "أنا في بيروت"

كشف مرجع واسع الاطلاع لـ “السفير” أن فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي وضع يده على “داتا” الاتصالات التي أجراها اللواء الشهيد وسام الحسن، قبيل ساعات من استشهاده، وتحديداً منذ لحظة بلوغه أرض مطار بيروت مساء الخميس الماضي حتى لحظة الانفجار قبيل الثالثة من بعد ظهر يوم الجمعة الماضي.
ولفت المرجع إلى انه بعيد وقوع الانفجار، طلب المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء أشرف ريفي من فرع المعلومات تزويده بالمعلومات تباعاً حول إمكان أن يكون هناك أي استهداف لشخصية معينة، وقد جاءته المعلومات ألا شخصية مستهدفة، وفي الوقت نفسه، حاول ريفي الاتصال باللواء الحسن الذي كان يفترض أنه ما زال موجودا في باريس الى جانب عائلته، بعد عودته من برلين، فتبين له أن خط رئيس فرع المعلومات ما زال مقفلا، وقدر أن يكون في مكان لا يستطيع أن يتواصل معه.
ونحو الساعة الرابعة، تلقى ريفي اتصالا من الرئيس سعد الحريري، وقال له :هل اطمأننت على وسام، فأجابه ريفي: وسام مسافر دولة الرئيس، وعندها قال له الحريري: وسام تحدث معي صباحا وطمأنني أنه وصل الى بيروت.
وكشف المرجع أن الحسن كان موضع مراقبة على الأرجح، ليس في بيروت وحدها، بل ربما تعرّض للمراقبة في برلين ومن بعدها في باريس، وحاليا، يجري التركيز على كل الأشخاص الذين تواصل معهم هاتفياً بعد عودته الى بيروت.

إقرأ أيضاً :
  •  اين اصبحت التحقيقات...وكيف كشفت شقة اللواء الحسن السرية
  •  المحكمة العسكرية الدائمة اصدرت 35 حكما غيابيا ووجاهيا
  •  14 آذار اللبناني و15 آذار السوري
  •  إعفاء الطلاب الفلسطينيين والسوريين من ثمن الكتب المدرسية
  •  فضيحة من نوع آخر داخل مطار بيروت