الرئيسية » أخبار لبنان » ما هي حقيقة تأخر المخطوفين اللبنانيين للوصول الى بيروت ؟؟

ما هي حقيقة تأخر المخطوفين اللبنانيين للوصول الى بيروت ؟؟

تاريخ النشر: 12/05/25 | القسم : أخبار لبنان | 578 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

تضاربت المعلومات مساء الجمعة بشأن الافراج عن المخطوفين اللبنانيين الـ11 وتسليمهم الى تركيا وعن موعد وصولهم الى مطار رفيق الحريري الدولي حيث كانت تنتظرهم الحشود الشعبية وعدد من الفعاليات السياسية.

ففي وقت أعلن برج المراقبة في مطار رفيق الحريري الدولي ان ربان طائرة الرئيس سعد الحريري الخاصة أبلغهم تأخر إقلاع الطائرة التي تقل المحررين اللبنانيين الـ 11 ستتأخر، لفت ما نقلته وكالة رويترز عن مسؤول بالمجلس الوطني السوري ان الرهائن اللبنانيين ما زالوا بين أيدي المسلحين السوريين وسيتم تسليمهم لتركيا قريبا.

وازاء هذا التضارب بالمعلومات، اكدت كل من حركة امل وحزب الله ان المخطوفين بأمان وان لا شيء يدعو للقلق رغم بعص التأخير ،ودعت القيادتان المواطنين للعودة الى منازلهم والانتظار حتى الصباح.

وكان وزير الداخلية مروان شربل اكد ان المخطوفين اللبنانيين هم داخل الاراضي التركية ، واوضح ان التأخير هو لاسباب لوجيستية ، معلنا انهم سيصلون الى مطار بيروت خلال ساعات عدة.

وفيما اشار امين سر الحزب الاشتراكي للـ LBCI الى ان لا معلومات دقيقة لديه عن سبب تأخر الطائرة باستثناء الحديث عن امور روتينية ، مطالبا الخارجية اللبنانية بمتابعة هذا الامر وارسال وفد الى تركيا، طمأن النائب عباس هاشم عبر الـ LBCI الى ان اللبنانيين اصبحوا داخل الاراضي التركية وبعهدة الحكومة التركية.

الى ذلك، غادرت الحشود التي كانت تنتظر اللبنانيين المحررين سواء في الضاحية الجنوبية او في المطار كما غادرت كل الفعاليات الرسمية التي كانت تنتظر في صالون الشرف في مطار بيروت..

تبقى الحقيقة غامضة والساعات التالية ستوضح لنا أكثر  

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  غليون: نرحب بقرار إرسال مراقبين لسوريا ومستعدون لتنفيذه
  •  خريف الإعلام اللبناني يضرب الجديد
  •  تصريح صادر عن رئيس الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان
  •  "MTC" تعتذر من المواطنين: الشبكة عادت الى العمل بشكل طبيعي
  •  في عيد الإستقلال الـ 69: أزمات متلاحقة تهدد بانقسامات خطيرة بين الأفرقاء