الرئيسية » أخبار لبنان » مواقع الحكومة أخترقت من جديد

مواقع الحكومة أخترقت من جديد

تاريخ النشر: 12/04/25 | القسم : أخبار لبنان | 516 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

عاودت مجموعة “إرفع صوتك” قرصنة المواقع الإلكترونية التابعة للحكومة اللبنانية بعد أيام من الهجوم الأول الذي شنته قبل أيام.

وتوجهت المجموعة إلى الحكومة بالرسالة التالية: “إلى الحكومة اللبنانية “الحبيبة”، نحن مجموعة “إرفع صوتك”، ونحن ببساطة مجموعة أشخاص لم يعودوا قادرين على تحمل البقاء صامتين يشاهدون كل الجرائم والظلم الحاصل في لبنان. لن يتم اسكاتنا وغسل دماغنا من جانب اعلامكم. لن نتوقف إلى أن يتحرك الشعب اللبناني ويطالب بحقوقه ويحصّلها. لن نتوقف إلى أن يتم رفع معايير المعيشة إلى المستوى الذي يجب أن تكون عليه في لبنان. لن نتوقف إلى أن يتم حل مشاكل الحكومة المفتعلة، مثل انقطاع التيار الكهربائي والمياه وارتفاع اسعار المحروقات وغلاء أسعار المواد الغذائية. نحن مجموعة “إرفع صوتك”، توقعوا منا أن نكسر الصمت، إن في الشوارع أو على الإنترنت”. مضيفين “الصمت جريمة”.

وقد أضافت المجموعة على الصفحات التي قامت بقرصنتها، خيار إضافة تعليقات.
ومن التعليقات التي وردت على الصفحات المقرصنة “حكومة ساقطة ومعارضة ساقطة”، “بنزين بـ40000 ولا كهرباء وجبران يشتري طائرة بـ21000000$، …..

دولة!”، “مجموعة سراقين و شعب خاروف بيندار” ، “40000 ليتر البنزين والشعب ساكت… غادرت لبنان لمتابعة دراستي وأساعد عائلتي، أتمنى أن تكون هذه إشارة التغيير”.

وقاموا بوضع على الصفحة الرئيسية للمواقع التي تمت قرصنتها، صورة رجل فقير يقوم بإطعام رجل غني يمثل الحكومة. كما أضافوا صوراً لرغيف الخبز، في إشارة إلى تخفيف وزن ربطة الخبز، وأضافوا أيضاً صورة شمعة للتدليل إلى واقع الكهرباء في لبنان.

والمواقع التي تمت قرصنتها هي : الوكالة الوطنية للإعلام، ووزارة النقل، ووزارة الطاقة والمياه، ووزارة العمل، ووزارة العدل، ووزارة الخارجية والمغتربين، والمديرية العامة لقوى الامن الداخلي.

إشارة إلى أن عملية القرصنة السابقة تمت عند منتصف الليل وقد إستطاع القيمون على المواقع المستهدفة من إعادة إطلاق مواقعهم بشكل طبيعي صباح اليوم التالي، فيما أقدم القراصنة على هذه الخطوة بعد ظهر اليوم.  

إقرأ أيضاً :
  •  كارثة مالية جديدة: رجلا اعمال يفران الى الخارج والخسائر ثمانية ملايين دولار
  •  الحريري رد على جنبلاط: ميقاتي قال إن الحسن شهيد السنّة ولست أنا
  •  المحكمة العسكرية الدائمة اصدرت 35 حكما غيابيا ووجاهيا
  •  «لجنة البواخر» تختار العرض الكهربائي التركي وتوزّع «الجبنة» !!!
  •  توقيف آمر سجن رومية الرائد أحمد أبو ضاهر