الرئيسية » نقطة و فاصلة » جنبلاط في قراءتين

جنبلاط في قراءتين

تاريخ النشر: 11/03/29 | القسم : نقطة و فاصلة | 779 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

قالوا: أن وليد جنبلاط هو أكبر قارئ كتب في لبنان.
قلنا: وأهم قارئ كفّ سياسي.
***
قالوا: وان الرئيس المكلّف نجيب ميقاتي اقترب من لحظة الحسم.
قلنا: حتى لا يضرب كفاً بكف!!
***
قالوا: وما هو المطلوب والعاجل من الزعماء السياسيين؟
قلنا: أو الموافقة أو «أكل كفّ».
***
قالوا: ان البطريرك الراعي يتوافق مع الرئيس سليمان حول تطويب زياد بارود في الداخلية.
قلنا: كنا بطارق بن بارود، فأصبحنا بزياد الطوباوي.
***
قالوا: ان اعلان أسماء الوزراء الجدد يعني إسقاط السواد على البياض!
قلنا: ويبقى بعد تسويد الأسماء على البياض «تبييض الوجوه»!
***
قالوا: ان سوء تفاهم وقع بين المطالبين بإسقاط النظام الطائفي في لبنان!
قلنا: تظاهروا لحل المشكلة الطائفية فوقعوا بمشكلة حلها!!
***
قالوا: حول أي موضوع يلتقي جميع… اللبنانيين في مظاهرة؟
قلنا: حول شعار: الشعب يريد السفر… للخلاص من التيوس والبقر!!
***
قالوا: ان البديل عن الرئيس نجيب ميقاتي غير متوافر حالياً!
قلنا: لأن القامة «كينغ سايز».
***
قالوا: ان غبطة البطريرك الراعي عين الخوري نبيه الترس أميناً للسر.
قلنا: من السيف الى السيف والترس.
***
قالوا: ان الرئيس بشار الاسد أقام علاقات ودية بين تركيا السنية وايران الشيعية.
قلنا: مجمع بين الصحابة وأهل البيت.

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  أخبار لبنانية حصرية !
  •  التغيير المصري والتعتير اللبناني
  •  احتمالات حرب أهلية في لبنان!!
  •  متى يُفتح ملف المستوصفات العشوائية في لبنان؟
  •  في الذكرى الثامنة لرحيله.. "من قتل ياسر عرفات ؟!"