الرئيسية » غرائب وعجائب » بريطاني يأكل جرذاناً وغزلاناً وضفادع نافقة

بريطاني يأكل جرذاناً وغزلاناً وضفادع نافقة

تاريخ النشر: 11/10/19 | القسم : غرائب وعجائب | 884 مشاهدة | | تكبير الخط + | - تصغير الخط

 

منذ نحو 30 عاماً، يعيش رجل بريطاني على تناول جثث الحيوانات النافقة جراء حوادث السير العابرة، سواء كانت أفاعي أو جرذاناً أو غزلاناً أو حتى ثعالب، بحجة عدم ذهابها سدى.
وقال محنط الحيوانات جوناثان ماكغوان (44 عاماً) لمحطة “سي إن إن” إنه بدأ بتناول لحوم الحيوانات النافقة منذ كان عمره 14 عاماً، عندما وجد بقايا أفعى على طرف الطريق فقرر أن يتذوقها، وقال إن الأفعى الأولى لم تكن لذيذة، لكنها كانت كافية لدفعه نحو تناول وجبته الثانية.
ومع الوقت وجد ماكغوان أن منافع تناول لحوم الحيوانات الميتة كثيرة بيئياً وصحيّاً، علما أنه يشتري الخضار والفواكه من المحلات كبقية البشر.

وعن طعم الحيوانات النافقة وصف ماكغوان لحم الأرانب باللذيذ، وأوضح أن لحم الثعلب أكثر لذة؛ نظراً لخلوه من الدهون وتميزه بالألياف الطرية ونسبة الملوحة المعتدلة، ولفت إلى أن حيوان فرو الغرير والأرانب وطائر الدراج هم أكثر ما يجده على جانبي الطريق.
أما عن الضفادع، فقال إن طعمها يشابه طعم الدجاج وبأنها تكون ألذ عند القلي، وشبّه نكهة لحم الجرذان بالخنازير.
وقال إنه كان غالباً ما يضيف توابله المعتادة إلى جانب البصل وحبات الفطر التي يجمعها في فصل الخريف، وأوضح أن طعم القنفذ “سيّئ جداً” ومثله فرو الغرير.
ونفى ماكغوان تعرضه لأية مشاكل صحية مبرراً أن هذه الحيوانات برية ولا تتناول أية مواد كيماوية أو علفاً مصنّعاً، ووصف لحمها بالعضوي.
وشدد البريطاني أنه يرفض قتل أي حيوان بهدف الأكل، مبرراً أنه لو لم يأكل هذه الجيف لكانت قد ذهبت هباء وسدى.

تعليقك على الفيس بوك

إقرأ أيضاً :
  •  الرجل الخفى أصبح حقيقة لا خيال بالفيديو
  •  أميركية تتزوج من نفسها
  •  شجرة غريبة تثمر النساء في تايلاند
  •  أكبر نسخة من القرآن الكريم في العالم, تحفة فنية في 800 كلج من المرمر وورق الذهب والنفائس (صور + فيديو)
  •  شاب ينفق 90 ألف دولار ليشبه بريتني سبيرز